الارشيف / أخر الأخبار / المصرى اليوم

أحداث مثيرة فى الجولة الثانية من التصفيات المحلية لبطولة الكارتينج !

اشترك لتصلك أهم الأخبار

انتهت فعاليات الجولة الثانية من التصفيات المحلية للكارتينج بشرم الشيخ، المؤهلة لبطولة العالم «التاسعة عشر» لتحديات روتاكس ماكس بالبرازيل بنهايات شهر نوفمبر 2018، وفاز المتسابقون الصاعدون إسلام أحمد وحسين سليمان وأحمد ناتال وإسماعيل احمد و فاروق جاد وابراهيم الشناوى و بسام عمار بالجولة الثانية لبطولات الكارتينج لموسم 2018 بمصر. فاز من المبتدأين إسماعيل أحمد، بالمركز الأول، وإسلام أحمد، وفى المركز الثالث فاز أحمد وليد. وفى فئة الـdd2 فاز أحمد نتالى، بالمركز الأول وفى المركز الثانى فاز إبراهيم الشناوى وفى المركز الثالث بسام عمار وفى فئة المحترفين، فوق 16 سنة، فاز حسين سلمان، بالمركز الأول، وفاروق جاد، بالمركز الثانى، وإسلام أحمد، بالمركز الثالث. شارك بالجولة الثانية ما يزيد عن 30 متسابقا وأكد عمرو يسرى المدير التنفيذى لجيبلى ريس واى أن مصر ستشارك فى نهائيات كأس العالم بالبرازيل، خلال شهر نوفمبر المقبل بمتسابقان أحدهما من فئة المحترفين والثانى من فئة الـdd2، بشرط حصولهما على أعلى النقاط خلال الـ8 جولات. وأكد أن نادى السيارات هى الجهة الحكومية الوحيدة التى تدعم رياضة الكارتينج، مطالبا بضرورة وجود دعم مادى من الجهات المختصة لتسهيل سفر المشاركين فى كأس العالم.

«فاروق جاد»

ومن الأحداث الشيقة التى شهدها السباق، العطل الذى لحق بسيارة فاروق رامى جاد وتراجع بسببة للمركز السابع، ولكنه تمكن بالصعود بمهارة شديدة للمراكز المتقدمة وانهى السباق فى المركز الثانى فكالعادته حارب فاروق رامى جاد فى فئة فوق ١٦ سنة، ليصل للمركز الثانى فى النهائيات بعدما فقد المركز الثانى فى بداية الجولة الثانية قبل الدور قبل الأخير نتيجة اصطدام احمد حسن به مما نتج عنه مشكلة بالتروس ولكن فريق جيبلى لخدمة الصيانة المحترف تمكن من سرعة تجهيز السيارة فى عشر دقائق مما مكنه من استكمال الدور قبل النهائى بداية من المركز السابع وصولا للمركز الثالث. وفِى الدور النهائى تمكن من الصعود بعد صراع مع صديقه اسلام احمد ليصل للمركز الثانى خلف حسين سلمان وجدير بالذكر انه انهى الدورة الأولى بالمركز الثالث والآن انهى الدورة الثانية فى المركز الثانى وسيسعى بقوة للمركز الاول فى الدورات القادمة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا